فارسی
تحديث: ٨ شوال ١٤٤٣
  • اَللّهُمَّ كُنْ لِوَلِيِّكَ الْحُجَّهِ بْنِ الْحَسَنِ صَلَواتُكَ عَلَيْهِ وَ عَلي آبائِهِ في هذِهِ السّاعَة وَ في كُلِّ ساعَة وَلِيّاً وَ حافِظاً وَ قائِداً وَ ناصِراً وَ دَليلاً وَ عَيْناً حَتّي تُسْكِنَهُ أَرْضَكَ طَوْعاً وَ تُمَتِّعَهُ فيها طَويلاً
code: 18345-2243     

الذي اسس المرجعية عند الفكر الامامي :

استفتاء:

 من هو الذي اسس المرجعية عند الفكر الامامي في الحقيقة قرأت رواية تقول ان الامام المهدي عجل الله فرجه هو الذي اسس المرجعية بتعيين الشيخ المفيد ولكن عند قرائتي لحديث الامام المهدي فأن الامام ركز على رواة حديثنا اي حديث ال البيت عليهم السلام ولم يذكر المرجعية بمفهومها الحالي، اي الاجتهاد و ان يكون لكل من المراجع باب اجتهاد قد يختلف عن الآخر ولو بشيء بسيط و اريد اسئل عندما ذكر الرسول صلى الله عليه وعلى آله وسلم حديث الثقلين اي كتاب الله وعترة آل البيت الطاهرة فقط و انهم لن يفترقا الا يفهم من هذا الحديث ان ال البيت عليهم السلام قاموا بتفسير كل شي يحتاجه المؤمن و الباقي يقوم بتفسيره الامام المهدي عند ظهوره اي ليس هناك ضرورة للاجتهاد و المرجعيه الا في نقل احاديث ال البيت عليهم السلام فأرجوا توضيح ذلك ؟

 
جواب:

 بإسمه جلت أسمائه

 اساس المرجعية انما هو في زمان توسعة الدين ونشر الاحكام وعدم التمكن من سماع الحكم من المعصوم (ع) واستفادة الاحكام الخاصة من الكبريات التي بينها المعصومون عليهم السلام كانت محتاجة إلى التعلم، وإشتغال كل مسلم بذلك يلزم منه إختلال النظام بل قبل ذلك فقد امر الله تعالى كتابه بقوله ـ( فلولا نفر من كل فرقة طائفة ليتفقهوا في الدين ولينذروا قومهم إذا رجعوا إليهم لعلهم يحذرون ) بتعلم جماعة احكام الله تعالى ـ وانذار قومهم بذلك أي بيان الأحكام لعلهم يحذرون أي يعملوا بما أنذروا وليس معنى التقليد إلا ذلك . 

 

 
مواضيع ذات صلة الدليل الذي إعتمده الفقهاء على عدم جواز تقليد الميت إبتداء : لا يجوز اخذ الفتوي من غير الذي يقلده : هل من شروط المرجعية و الاجتهاد و تفسير القران ام لا : أسئلة عن المرجعية العدالة : ماهو موقف المكلف الذي يجهل حكم مسألة في أثناء العبادة : وحدة المرجعية : النهوض بأعباء المرجعية مع الإعتقاد بأعلمية السيد الخوئي : حول شروط المرجعية : الدليل على اعتبار المرجعية في زمان الغيبة : المرأة بين المرجعية والاجتهاد :