فارسی
تحديث: ١٩ شوال ١٤٤٠
  • یَا فَاطِمَةُ الزَّهْرَاءُ یَا بِنْتَ مُحَمَّدٍ یَا قُرَّةَ عَیْنِ الرَّسُولِ یَا سَیِّدَتَنَا وَ موْلاتَنَا إِنَّا تَوَجَّهْنَا وَ اسْتَشْفَعْنَا وَ تَوَسَّلْنَا بِکِ إِلَى اللَّهِ وَ قَدَّمْنَاکِ بَیْنَ یَدَیْ حَاجَاتِنَا یَا وَجِیهَةً عِنْدَ اللَّهِ اشْفَعِی لَنَا عِنْدَ اللَّهِ
code: 18346-7457     

ولماذا ابتدأت كلّ سورة من سور القرآن بالبسملة؟

استفتاء:

لماذا بدأت البسملة بحرف الباء؟ ولماذا ابتدأت كلّ سورة من سور القرآن بالبسملة؟

جواب:

باسمه جلت اسمائه
بما أنّه قد ورد عن المعصومين (عليهم السلام): «كلّ أمر لم يبدء فيه ببسم الله الرحمن الرحيم فهو أبتر»، وبما أنّ واحداً من معاني الباء هو: الابتداء؛ لذلك ناسب وضعها في أوّل البسملة.

مواضيع ذات صلة عن قراءة القرآن بعنوان الصدقة او الهدية؟ نحن الشيعة عندما ننهي الآية أو السورة من القرآن الكريم نقول : « صدق الله العليّ العظيم » ، ولا نقول : « صدق الله العظيم » : ما هي أنواع الهداية المذكورة في القرآن ، وهل هي درجة واحدة : كيف تكون سورة القدر الشريفة نسبة محمّد وآل محمّد ، وسورة التوحيد نسبة الله عزّ وجلّ ، كما في خبر الإسراء والمعراج : الآية القرآنيّة : ( الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الاْسْلاَمَ دِيناً ) : قال تعالى : ( وَلَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآنَ لِلذِّكْرِ فَهَلْ مِن مُدَّكِر ) ، فكيف يسّر الله القرآن للذكر : فما معنى ( إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِح ) ، ولماذا قال تبارك وتعالى ( فَلاَ تَسْأَلْنِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ ) ؟ ما هو الدليل من القرآن على إيمان والد إبراهيم (ع) و والد و والدة النبيّ محمّد (ص) و باقي الأنبياء (ع)؟ لماذا وصف القرآن كيد النساء بقوله: « إِنَّ كَيْدَكُنَّ عَظِيمٌ» ، و وصف كيد الشيطان: «إِنَّ كَيْدَ الشَّيْطَانِ كَانَ ضَعِيفاً»؟ ورد في القرآن: « فَلاَ تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ»، ما هو مرض القلب؟