فارسی
تحديث: ١٧ ذو الحجه ١٤٤١
  • اَللّهُمَّ كُنْ لِوَلِيِّكَ الْحُجَّهِ بْنِ الْحَسَنِ صَلَواتُكَ عَلَيْهِ وَ عَلي آبائِهِ في هذِهِ السّاعَة وَ في كُلِّ ساعَة وَلِيّاً وَ حافِظاً وَ قائِداً وَ ناصِراً وَ دَليلاً وَ عَيْناً حَتّي تُسْكِنَهُ أَرْضَكَ طَوْعاً وَ تُمَتِّعَهُ فيها طَويلاً
code: 18345-4902     

شخصا التحق بالإمام كان الإمام راكعا و المؤتم لا يعرف الإمام في أي ركعة :

استفتاء:

 لو أن شخصا التحق بالإمام في صلاة الجماعة و كان الإمام راكعا المؤتم لا يعرف الإمام في أي ركعة قام الإمام للركعة التالية ولكنه صمت قال بسم الله الرحمن الرحيم و سكت الصلاة أخفاتية .

ماذا يفعل الملتحق في هذه الحالة ؟

هل يقرأ الحمد و سورة باعتبار أنه في الركعة الثانية و الإمام في الركعة الثالثة ؟

أم يسبح و يشتغل بالذكر باعتبار أن الإمام في الركعة الثانية و الملتحق أيضا في الركعة الثانية ؟

ولو عمل أحد الأمرين ثم اتضح العكس أي قرأ الحمد ثم اتضح له أن الإمام في الركعة الثانية و القرائة سقطت عنه ما حكمه في هذه الحالة؟

 
جواب:

 بإسمه جلت أسمائه 

ان کان ما يفعله باعتقاده انه وظيفته صح صلاته و جماعته.

 

 
مواضيع ذات صلة يمكن للمأموم ان يشير بأصابعه إلى الإمام الشاك المتحير : اقتداء المأموم الذي يکون صلاته تامة بالإمام الذي يکون مسافرا : لو كان الإمام في الجماعة يقلد من يقول بعدم وجوب الترتيب في الغسل : عندما يخطئ الإمام في قراءة السورة : الالتحاق بالإمام في حال حصل الاطمئنان لكثرة المأمومين : ما حكم الصلاة خلف الإمام الإخباري غير الأصولي : من التحق بالإمام في ركعته الأخيرة ، هل يستحب له التجافي أم لا : ماذا يفعل المأموم إذا ترك الإمام بعض من الأفعال : للإمام أن يجهر بالبسملة في الركعة الثالثة والرابعة : إذا كنت أصلي جماعة و كان الإمام يقرأ بصورة خاطئة :