فارسی
تحديث: ١٩ شوال ١٤٤٠
  • یَا فَاطِمَةُ الزَّهْرَاءُ یَا بِنْتَ مُحَمَّدٍ یَا قُرَّةَ عَیْنِ الرَّسُولِ یَا سَیِّدَتَنَا وَ موْلاتَنَا إِنَّا تَوَجَّهْنَا وَ اسْتَشْفَعْنَا وَ تَوَسَّلْنَا بِکِ إِلَى اللَّهِ وَ قَدَّمْنَاکِ بَیْنَ یَدَیْ حَاجَاتِنَا یَا وَجِیهَةً عِنْدَ اللَّهِ اشْفَعِی لَنَا عِنْدَ اللَّهِ
code: 18346-7376     

ما هي طريقتكم في التفسير :

استفتاء:

 ما هي طريقتكم في التفسير ؟

 
جواب:

 بإسمه جلت اسمائه

طريقتي في التفسير أنّني بعد مراجعة الكتب التفسيريّة ـ كـ : التبيان ، و مجمع البيان ، و تفسير الصافي ، و الميزان ـ والروايات الواردة في التفسير ، والتدبّر فيها ، أختار ما أطمئنّ به ، هذا في غير الظواهر ، وأمّا الظواهر فلا يخفى أنّ حمل الألفاظ عليها ليس من التفسير .

 
مواضيع ذات صلة ما رأيكم الشريف بكتب التفسير مثل تفسير « الصافي » و « البرهان » و « نور الثقلين » و « القمّي » :