فارسی
تحديث: ٩ ربيع الاول ١٤٤٢
  • اَلسَّلامُ عَلَى الْحُسَيْنِ وَ عَلى عَلِىِّ بْنِ الْحُسَيْنِ وَ عَلى اَوْلادِ الْحُسَيْنِ وَ عَلى اَصْحابِ الْحُسَيْنِ
code: 18346-7008     

وهل يمكن أن يكون ثمّة مصير ثالث غير الجنة والنار :

استفتاء:

 هل احتمال عدم وصول الدعوة والرسالة إلى أحد من الناس في الدنيا في بعض البقاع وارد أو راجح ؟ وما دور الإمام الحجّة ( صلوات الله عليه ) في هذه الحالة ؟ وهل يمكن أن يكون ثمّة مصير ثالث غير الجنة والنار ؟

جواب:

 بإسمه جلت أسمائه 

 احتمال ذلك وارد ، ودوره ( عليه التحيّة والسلام ) ليس بأعظم من دور جدّه رسول الله (صلى الله عليه وآله) الذي انتقل إلى الرفيق الأعلى مع وجود الكثير ممّن لم يصل إليه الإسلام ، إذ أنّ الواجب على أنبياء الله وحججه ليس إلاّ جعل الشرع في معرض الوصول ، بحيث يتمكّن كلُّ مكلّف من الوصول إليه ، لا  الإيصال بالفعل ، والروايات قد اختلفت في وجود مصير ثالث غير الجنة والنار ، فبعضها يشير إلى أنّ المستضعفين الذين لم يصل إليهم الدين يقطنون في منطقة بين الجنة والنار ، قد يطلق عليها الأعراف ، وبعضها يشير إلى أنّ مَن لم يصل له الدين ، إن كان نتيجة تقصيره فهو في النار ، وإن كان نتيجة قصوره فإنّ الله تعالى يعرض عليه الحقّ فإنّ اتبعه دخل الجنة وإلاّ دخل النار . 

 
مواضيع ذات صلة إذا مات أحد المؤمنين ودخل الجنة ، ثمّ تزوجت زوجته بمؤمن آخر بعده في الدنيا : إذا كان شخص عنده 80% حسنات و 20% سيّئات ، هل سوف يدخل الجنة مباشرة : موسى عليه السلام الذي هو حجّة الله يجب أن يكون أعلم من الخضر : هل يغضب الله تعالى ؟ وكيف يكون غضبه: مَن أرادَ معرفة الله (عزّ وجلّ) بصفاته وأفعاله، هل يكون من الموحدِّين : هل يجب على كلِّ إنسان أن يكون ذا عقيدة وأن يعرف الصانع :