فارسی
تحديث: ٨ شوال ١٤٤٣
  • اَللّهُمَّ كُنْ لِوَلِيِّكَ الْحُجَّهِ بْنِ الْحَسَنِ صَلَواتُكَ عَلَيْهِ وَ عَلي آبائِهِ في هذِهِ السّاعَة وَ في كُلِّ ساعَة وَلِيّاً وَ حافِظاً وَ قائِداً وَ ناصِراً وَ دَليلاً وَ عَيْناً حَتّي تُسْكِنَهُ أَرْضَكَ طَوْعاً وَ تُمَتِّعَهُ فيها طَويلاً
code: 18345-3671     

أسئلة عن عمليات التجميل :

استفتاء:

1- ما حكم عمليات التجميل بشكل عام ؟

2- ما حكم عمليات التجميل التي يكون الغرض منها زيادة الحسن مثل شد الوجه و غيرها من العمليات التجميلية ؟

3- ما هو النمص ؟

4- ما حكم حف الحواجب ؟

5- ما صحة الحديث( لعن الله النامصات و المستنمصات) ؟ و هل لي بتفسيره ؟ 

 
جواب:

 بإسمه جلت أسمائه

1- تجوز اذا لم يكن ذلك بما دل الدليل علي عدم جوازه بالخصوص كحلق اللحية .

2- كل تلكم العمليات – غير ما اشرنا اليه – جائزة لا اشكال فيها .

3- قال علي بن غراب النامصة التي تنتف الشعر من الوجه و المتمنصة التي يفعل بها ذلك .

4- يجوز .

5- لم ار في خبر غير ما في معاني الاخبار بأسناده عن علي بن غراب عن جعفر بن محمد عن آبائه عليهم السلام قال لعن رسول الله (ص) النامصة والمنتصمة و الواشرة و الموتشرة و الواصلة و المستوصلة و الواشمة و المستوشمة (راجع الوسائل باب 19 من ابواب ما يكتسب به- حديث7) و هذا الخبر ضعيف السند - لعلي بن غراب – و بهلول ابي تميم – ابنه – اضف اليه انه لا يدل علي الحرمة – لأن اللعن طلب للبعد عن الله تعالى و فعل المكروه ايضاً يوجب البعد عن الله تعالى – مع انهما مجملان متشابهان – و تفسير علي بن غراب لا يكون حجة علينا و يزدادان تشابهاً بعد ملاحظة – خبري الاسكاف و الساباطني المفسرين للواصلة بالفاجرة و القوادة حيث ان هذا التفسير يوجب قوة احتمال ان يراد من ساير الجملات غير اعمال التمشيط .

 

 
مواضيع ذات صلة للمرأة أن تضع على وجهها مسحوق التجميل فقط : أسئلة عن کشف القدم للمرأة : أسئلة حول الحجاب و الزي الشرعي و الوانه : خلع ملابس المرأة في صالون التجميل :