فارسی
تحديث: ٨ شوال ١٤٤٣
  • اَللّهُمَّ كُنْ لِوَلِيِّكَ الْحُجَّهِ بْنِ الْحَسَنِ صَلَواتُكَ عَلَيْهِ وَ عَلي آبائِهِ في هذِهِ السّاعَة وَ في كُلِّ ساعَة وَلِيّاً وَ حافِظاً وَ قائِداً وَ ناصِراً وَ دَليلاً وَ عَيْناً حَتّي تُسْكِنَهُ أَرْضَكَ طَوْعاً وَ تُمَتِّعَهُ فيها طَويلاً
code: 18345-2351     

اذا لم يتوفر الاطمينان القلبي و العقلي :

استفتاء:

 اذا لم يتوفر الاطمينان القلبي و العقلي و لم توجد الثقة في المجتهدين في الوقت الحالي فماذا يفعل الشخص ؟

هل يبقى بدون تقليد و اذا قلد مجتهد ما هل يصح تقليده بدون اطمينان قلبي و عقلي ؟ 

 
جواب:

 بإسمه جلت أسمائه

لا يعتبر الإطمئنان القلبي و يكفي شهادة اهل الخبرة الثقة - و قبل ان تتم الموازين الشرعية للتقليد لابد من الإحتياط و هو امر لا غموض فيه .

 

 
مواضيع ذات صلة مع وقوع التنافي بين قول أهل الخبرة والاطمينان يقّدّم : حکم الاطمينان من اجتهاد شخص :