فارسی
تحديث: ٢٨ ربيع الاول ١٤٤٢
  • اَلسَّلامُ عَلَى الْحُسَيْنِ وَ عَلى عَلِىِّ بْنِ الْحُسَيْنِ وَ عَلى اَوْلادِ الْحُسَيْنِ وَ عَلى اَصْحابِ الْحُسَيْنِ
code: 18345-7903     

عن ذكر الخلفاء في المجالس الحسينية؟

استفتاء:

 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سماحة اية الله العظمى السيد الروحاني ادام الله ظلكم الوارف.

 تقع في المجالس الحسينية وخاصة في شهر محرم امور احببت ان ارى راي سماحتكم فيها لما فيها تأثير في عقلية الشباب في النرويج والجالية بصورة عامة تؤدي الى تغييب الوعي والالتباس في الامر وخصوصا في اداء التكليف الشرعي في الامر بالمعروف والنهي عن المنكر.

المسالة في كثير من الحسينات وفي خضم المجلس الحسيني توجد ظاهرة ذكر ابو بكر وعمر بالاستحسان بوصفهما (بالخلفاء) من قبل خطباء المجالس الحسينية!

وهذا الشيء ارى تأثيره السلبي على الشباب الشيعي الموجود في النرويج والدول الاوربية عموما. حيث ان الاجيال المولودة في اوربا عامة بدات تعتقد بخلافة الاثنين بنوع من الاستحسان وليس بصيغة انها اغتصبا الخلافة، وهذا له اثر تدميري على وعي الشباب اذا استمر الامر بهذه الصيغة،

 حاولت ان اؤدي وظيفتي بالتكلم مع احد الخطباء ووعدني ان لا يذكرها مرة اخرى واقر بخطأه ولكن في المجلس التالي اعادها! خلاصة الامر وبعد تكلمي مع الشباب الشيعي المتواجد هنا يقومون بذكر ابا بكر وعمر ويقرون لهم بالخلافة وبصيغة من الاستحسان في قناعتهم.

فارتأيت انه من واجبي الشرعي والتكليفي استحصل فتوى من سماحتكم تنهى هؤلاء الخطباء من الذكر الاستحساني بالصيغة التي تؤثر على عقول الشباب المتواجد هنا كون سماحتكم من كبريات المرجعيات في العالم الشيعي، وسيكون له اثر في كبح مثل هؤلاء الخطباء في كل المجالس. طلبي هذا رغم صعوبة الامر على سماحتكم لكن ارتايت انه من الواجب علينا ان نوعي الشباب وخصوصا في المجتمعات الاوربية بخطورة الامر كي لا يختلط عليهم ويشوب عقولهم الشك في المذهب وعقيدتهم بصورة عامة في المستقبل .

 هذا وحفظكم الله لشيعة امير المؤمنين وادام ظلكم الوارف.

جواب:

 باسمه جلت اسماؤه

يتعين على الخطباء الأعزاء ان يلتفتوا الى آثار كلامهم، وخاصة في الأماكن التي يترتب الأثر الكبير على كلامهم، وبالتالي فلا يصح ذكر الغاصبين لحق آل محمد بالمديح او بالأسلوب الذي يؤثر على عقيدة الشباب بهم. بل يتعين بيان مدى مخالفتهم لوصايا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، ولكن بالأسلوب المؤثر، والابتعاد عن الأساليب التي يكون لها نتائج سلبية نظرا لخصوصية المقام.
واما استعمال تسمية الخلفاء على من اغتصب الخلافة، فلا تدل على شرعية حكمهم، بل يكون من باب استعمال الاسم اللغوي وليس بالمعنى الشرعي.

فالكلام عن الأول والثاني والثالث مع ذكره لقب الخليفة الأول او الثاني او الثالث يكون بلحاظ التسمية التي تطلق عليهم لغة، ولا دلالة لها على الاعتقاد بشرعية خلافتهم.

مواضيع ذات صلة التّهاون في حضور المجالس الدينية و تعظيم الشّعائر : في ليالي فرحة الزهراء استخدام الآلات الموسيقية في المجالس الحسينية : العمل التمثيلي داخل المأتم في وقت إحياء المجالس الحسينية : الشعائر الحسينية ( عموم المجالس الحسينية ) :