فارسی
تحديث: ٦ شوال ١٤٤١
  • اَللّهُمَّ كُنْ لِوَلِيِّكَ الْحُجَّهِ بْنِ الْحَسَنِ صَلَواتُكَ عَلَيْهِ وَ عَلي آبائِهِ في هذِهِ السّاعَة وَ في كُلِّ ساعَة وَلِيّاً وَ حافِظاً وَ قائِداً وَ ناصِراً وَ دَليلاً وَ عَيْناً حَتّي تُسْكِنَهُ أَرْضَكَ طَوْعاً وَ تُمَتِّعَهُ فيها طَويلاً
code: 18346-7729     

عن شعور الميت بالاحياء :

استفتاء:

هل صحيح ان الميت يشعر بنا ويسمعنا وهل يتألم لمن كان يحبهم في الدنيا وهل يتزوج بمن أحب في الدنيا ؟

جواب:

باسمه جلت اسمائه
الروايات في هذه الامور كثيرة، وفي جملة منها ان المؤمن يطلع على النعم التي يكون اهله واجدين لها، ولا يطلع على مصائبهم، ويفرح لذلك ومن هو في العذاب، يطلع على مصائبهم، يتألم منها.