فارسی
تحديث: ١ شوال ١٤٤١
  • اَللّهُمَّ كُنْ لِوَلِيِّكَ الْحُجَّهِ بْنِ الْحَسَنِ صَلَواتُكَ عَلَيْهِ وَ عَلي آبائِهِ في هذِهِ السّاعَة وَ في كُلِّ ساعَة وَلِيّاً وَ حافِظاً وَ قائِداً وَ ناصِراً وَ دَليلاً وَ عَيْناً حَتّي تُسْكِنَهُ أَرْضَكَ طَوْعاً وَ تُمَتِّعَهُ فيها طَويلاً
code: 18345-5732     

أسئلة عن دفن الميت في بلاد الکفر و تشريحه و سحب دمه :

استفتاء:

نحن في بلاد كافرة وفيها مقبره كبيرة تضم اكثر اهل الديانات موحدة وغير موحدة ويوجد فيها قسم خاص للمسملين في جهة من جهاتها بحيث يفصل بين قبور المسلمين وقبور غيرهم مساحة تمر من خلالها السيارة في نفس المقبرة والذي يغلب على الظن انها مقبرة واحدة عرفا من خلال وحدة المكان والسؤال هنا من عدة نواحي هي :

1- هل يجوز الدفن في هذه المقبرة شرعاً مع القدره على ارسال الميت الى الغري او اي مكان مشرف آخر ؟

2- اذا توقفت هذه القدرة على تأسيس جمعية يشترك فيها من يريد ارسال جثمانه الى المشاهد المشرفة وهذه الجمعية يتبنى التجهيز لها شركة يتولى من خلالها اطباء يقومون بتشريح الجثة وتحنيطها ويتوقف هذا التحنيط على سحب الدم او رفع بعض احشاء المتوفى وهنا في المسأله فروع :

أ- ما هو الحكم الشرعي لصحة و عدم صحة انشاء مثل هكذا جمعية اصلاً ؟

ب- هل يجوز التحنيط اذا توقف على سحب الدم فقط لأن التحنيط يتوقف عليه الارسال الى خارج البلد ؟

ج- هل يجوز رفع بعض الاحشاء لنفس الغرض ؟

نرجو الاجابة التفصيلية على هذه الاسئلة بدون لبس او غموض يكتنف الاجوبة جزاكم الله خير الجزاء.

3- ايهما افضل فيما عرفتم من الاسئله اعلاه الدفن في هذا البلد الكافر او خارجه من الناحية الشرعية ؟

4- ماهو رأي سماحتكم في عملية التشريح اذا توقف عليها اجراء مراسم الدفن خارجاً عن الارادة سواء كان ذلك خارج هذا البلد الكافر او داخله بشكل عام ؟

5- ماهو المبنى الفقهي للحرمة ان كانت في سحب الدم او ما شابه ذلك ان سمحتم بذلك ؟

 
جواب:

 بإسمه جلت أسماؤه 

1- يجوز الدفن في القسم الخاص للمسلمين حتى مع القدرة علي ارسال الميت الى مكان مشرف .

2- :

أ- تأسيس الجمعية في نفسه امر جائز لا اشكال فيه .

ب- سحب الدم فقط بما انه لا يصدق عليه تقطيع اعضاء الميت فمقتضى الاصل جوازه سيما اذا كان مقدمة لنقل الميت الى المشاهد المشرفة فيجوز التحنيط حينئذ .

ج- الظاهر جواز رفع بعض الاحشاء اذا لم يستلزم صدق تقطيع بدن الميت خصوصاً اذا كان مقدمة لنقل الميت الى المشاهد المشرفة كيف و قد افتى الشيخ الكبير جواز النقل المستلزم لتقطيع الميت و جعله ارباً و ان كان لي فيه اشكال .

3- الافضل هو الدفن خارج البلد في خصوص المشاهد المشرفة و الاماكن التي يتقرب فيها الى الله سبحانه كبيوت النبي (صلى الله عيله واله) و الائمة (عليهم السلام) و ذريّتهم او النقل الى قبر عالم من العلماء او سيد من السادات للتوسل بهم و الاستشفاع بقبورهم كما هو مذهب علمائنا و عليه عمل الاصحاب من زمن الائمة (عليهم السلام) الى الآن و هو مشهور بينهم لاخلاف عليه كما افاده المحقق في المعتبر .

4- مع فرض التوقف عليه لا اشكال في جوازها .

5- في خصوص سحب الدم لا ارى دليلاً على المنع سوى فتوى جمع من الفقهاء و اما في التقطيع فالروايات دالة على الحرمة.

 

 
مواضيع ذات صلة اعطاء مبلغ من المال على ختم القران الكريم على روح الميت : وضع كتاب قرآن مع الميت في قبره : أسئلة عن الثواب و العقاب و القبر : تجديد العزاء على الميت في يوم الاربعين من وفاته : تلقين الميت ثلاث مرات أو واحدة : دفن الميت المسلم في مقابر الكفار :