فارسی
تحديث: ١ محرم ١٤٤١
  • اَلسَّلامُ عَلَى الْحُسَيْنِ وَ عَلى عَلِىِّ بْنِ الْحُسَيْنِ وَ عَلى اَوْلادِ الْحُسَيْنِ وَ عَلى اَصْحابِ الْحُسَيْنِ
code: 18345-3734     

حكم الجلوس على مائدة يشرب عليها الخمر عادة

استفتاء:

حكم الجلوس على مائدة يشرب عليها الخمر عادة؛ فقه الرضا: قال عليه السلام: اعلم يرحمك الله أن الله تبارك و تعالى حرم الخمر بعينها، و حرم رسول الله صلى الله عليه و آله كل شراب مسكر، و قال صلى الله عليه و آله: الخمر حرام بعينها، و المسكر من كل شراب، فما أسكر كثيره فقليله حرام، و لها خمسة أسامي: فالعصير من الكرم و هي الخمرة الملعونة، و النقيع من الزبيب، و البتع من العسل، و المزر من الشعير و غيره، و النبيذ من التمر. و إياك أن تزوج شارب الخمر فان زوجته فكأنما قدت إلى الزنا، و لا تصدقه إذا حدثك، و لا تقبل شهادته، و لا تأمنه على شئ من مالك، فان ائتمنته فليس لك على الله ضمان، و لا تواكله و لا تصاحبه، و لا تضحك في وجهه، و لا تصافحه، و لا تعانقه و إن مرض فلا تعده، و إن مات فلا تشيع جنازته، و لا تصل في بيت فيه خمر محصرة في آنية، و لا تأكل في مائدة يشرب عليها بعدك خمر، و لا تجالس شارب الخمر، و لا تسلم عليه إذا جزت به، فان سلم عليك فلا ترد عليه السلام بالمساء و الصباح، و لا تجتمع معه في مجلس، فان اللعنة إذا نزلت عمت من في المجلس. و إن الله تعالى حرم الخمر لما فيها من الفساد، و بطلان العقول في الحقايق، و ذهاب الحياء من الوجه، و إن الرجل إذا سكر فربما وقع على امه أو قتل النفس التي حرم الله، و يفسد أمواله، و يذهب بالدين، و يسيئ المعاشرة، و يوقع العربدة، و هو يورث مع ذلك الداء الدفين، فمن شرب الخمر في دار الدنيا سقاه الله من طينة خبال، و هي صديد أهل النار، و روي أن من سقى صبيا جرعة من مسكر سقاه الله من طينة الخبال حتى يأتي بعذر مما أتى، و إنه لا يأتي به أبدا، يفعل به ذلك مغفورا له أو معذبا، و على شارب كل مسكر مثل ما على شارب الخمر من الحد. بحار الأنوار 63/490. 1- مجالس الصدوق: في مناهي النبي صلى الله عليه و آله و سلم أنه نهى عن الجلوس على مائدة يشرب عليها الخمر (1). 2- الخصال: عن أبيه عن سعد بن عبد الله عن محمد بن عيسى عن القاسم بن يحيى عن جده الحسن عن أبي بصير و محمد بن مسلم عن أبي عبد الله عن آبائه عليهم السلام قال: قال أمير المؤمنين عليه السلام: لا تجلسوا على مائدة تشرب عليها الخمر، فان العبد لا يدري متى يؤخذ (2). 3- الفقيه: قال الصادق عليه السلام: لا تجالسوا شراب الخمر، فان اللعنة إذا نزلت عمت من في المجلس (3). 1/ امالي الصدوق 254؛ 2/ الخصال 619؛ 3/ فقيه من لا يحضره الفقيه 4 ر 41. بيان: المعروف من مذهب الاصحاب تحريم الاكل على مائدة يشرب عليها شئ من المسكرات أو الفقاع، قال: في المسالك: يدل على تحريم الاكل على مائدة يشرب عليها الخمر قول الصادق عليه السلام في رواية هارون بن الجهم أن النبي صلى الله عليه و آله قال: ملعون من جلس على مائدة يشرب عليها الخمر، و في رواية اخرى ملعون من جلس طائعا على مائدة يشرب عليها الخمر و روى جراح المدائني عن أبى عبد الله عليه السلام قال: قال رسول الله صلى الله عليه و آله: من كان يؤمن بالله و اليوم الآخر فلا يأكل على مائدة يشرب عليها الخمر. راجع الكافي 6 ر 268 المحاسن 584 - 585. من بحار الأنوار 499-500. الأسئلة: الف: هل القول بأن «المائدة يشرب عليها الخمر» يشمل شرب الخمر قبل الجلوس و بعده دون خلاله؟ (كما إذا جلس عليها مسلم و كان قبل جلوسه و بعده يشرب الخمر عليها عادة؟ كما يشمل التحريم الجلوس على المائدة أثناء شرب الخمر؟ للتوضيح: في الدول الغير إسلامية أو حتى بعض الإسلامية منها شرب الخمر و بيعه مجاز قانونا. ب: فهل يجوز الجلوس على طاولة مطعم يبيع الخمر و يكون في العادة شرب الخمر قبل جلوس المسلم و بعد قيامه أمر وارد كما يحدث في الدول الغربية مثلا؟ (و الأمثلة كثيرة مثل مطاعم الوجبات السريعة أو البيتزا أو حتى الفاخرة منها مع العلم أن المكلف يلتزم بأكل المحلل فقط أثناء جلوسه عليها و منها عدم وجود الخمر أو أي مسكر على المائدة أثناء أكله أو شربه)؟ ج: هل يشمل هذا الحكم السفر بالطائرات أو السفن التي تبيع الخمر على متنها؟ و هل يختلف الحكم بحسب تشخيص العادة في شرب الخمر على طاولاتها؟

جواب:

باسمه جلت اسمائه

الف: المتفاهم عرفا من ما في الروايات من النهي عن الاكل علي مائدة يشرب عليها الخمر عدم الشمول لما يشرب الخمر قبل الجلوس و بعده؛ و اختصاصه بما يشرب في خلاله. ب: مما ذكرناه يظهر جواز الجلوس علي تلکم المطاعم. ج: ما اخذ موضوعا لحرمة الاكل في الروايات لا يشمل الطائرات او السفن التي تبيع الخمر علي متنها.

مواضيع ذات صلة حكم الجلوس على مائدة يشرب عليها الخمر عادة