موقع مکتب سماحة آیة الله العظمی السید محمد صادق الحسینی الروحانی (دام ظله)
عن بعض مسائل زواج المتعة؟
استفتاء:

 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 أرجوا أن يتسع الصدر لسؤالي وسؤالي يتكون من شقين

السؤال الأول: أريد التمتع بامرأة بكر راشدة وواعيه وهي زميلتي بالجامعة،

 وانا اقلد السيد السيستاني الذي يفتي بعدم الزواج إلا بأذن ولي أمرها

ونحن نعيش في مجتمع ينبذ الزواج المؤقت ويحرمه ولا يرضى به ويعتبر الزنا أفضل منه.

فهل يجوز لي تقليد سماحتكم والعدول لكم وتسهيل امر زواجنا من ناحية الزواج المؤقت لتجنب الوقوع في الحرام والوقوع في النتائج السلبية؟

هذا بالنسبة للشق الاول

 

السؤال الثاني: من السؤال ماحكم الادخال من الدبر بالنسبة للبكر اذا كنت متزوج منها زواج متعه وهي راشده ومثقفه وواعيه وبموافقتها وبإصرار منها على فعل ذلك كونها بحاجه ورغبه ملحة.

 أرجوا منكم توضيح الأمر بسلاسة وفقكم الله لمرضاته وطاعته وخدمة الامام الحجه

جواب:

  باسمه جلت اسماؤه

ج1: ما نراه هو أن لا ولاية لأحد على البالغة الرشيدة التي تعرف مصلحتها، سواء كان ذلك في الزواج الدائم او المنقطع.

واما المكلف فعليه أن يعمل على طبق فتوى مرجع تقليده إن كان تقليده له وفق الضوابط الشرعية ومنها الاعلمية.

ومع تمامية تلك الضوابط، فلا يصح الاخذ بفتوى غيره الا فيما لو كانت فتواه من باب الاحتياط.

وأما تحريم الحلال الذي شرعه الله تعالى في كتابه ورسول الله تعالى في سنته، كالزواج المنقطع  واعتبار الحرام وهو الزنا افضل منه فهو انحراف كبير عن تعاليم الإسلام، وهذا لا علاقة له بالرضا وعدمه.

ج2: هو امر جائز بين الزوجين بشرط رضا الزوجة، ولكنه مكروه.