موقع مکتب سماحة آیة الله العظمی السید محمد صادق الحسینی الروحانی (دام ظله)
نحن الشيعة عندما ننهي الآية أو السورة من القرآن الكريم نقول : « صدق الله العليّ العظيم » ، ولا نقول : « صدق الله العظيم » :
استفتاء:

 نحن الشيعة عندما ننهي الآية أو السورة من القرآن الكريم نقول : « صدق الله العليّ العظيم » ، ولا  نقول : « صدق الله العظيم » كغيرنا ، فما هو السرّ في ذكر العليّ ؟

جواب:

 بإسمه جلت اسمائه  

روى شيخنا العلاّمة المجلسي (قدس سره) في موسوعته بحار الأنوار عن ابن سلام ، أنّه قال للنبيّ الأعظم (صلى الله عليه وآله) : أخبرني ما ابتداء القرآن وما ختمه ؟

فقال له النبيّ (صلى الله عليه وآله) : ابتداؤه بسم الله الرحمن الرحيم ، وختمه صدق الله العليّ العظيم ، وبذلك ظهر السرّ في التزامنا بالإتيان بكلمة ( العليّ ) ضمن عبارة الختم ، وليس مرادنا من كلمة ( العليّ ) العليّ العلَمَي ، بل مرادنا العليّ الوصفي ، نظير قوله تعالى في آية الكرسي : ( وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ ) .