موقع مکتب سماحة آیة الله العظمی السید محمد صادق الحسینی الروحانی (دام ظله)
هنالك بعض الأخطاء الإملائيّة في القرآن ، كزيادة الألف بعد واو الجمع ، فلماذا لا يعالجها العلماء :
استفتاء:

 هنالك بعض الأخطاء الإملائيّة في القرآن ، كزيادة الألف بعد واو الجمع ، فلماذا لا  يعالجها العلماء ؟

 
جواب:

 بإسمه جلت اسمائه

دعوى أنّ الألف لا  تُزاد لزوماً بعد واو الجمع ـ ونحوه ـ عندَ إضافته ، لم يقم عليها دليلٌ قطعي ، بل الاستقراء ـ بحسب دعوى بعض المتتبّعين ـ دالٌّ على التخيير ، فيصحّ حذفها كما في قوله تعالى : ( وَمَا يَذَّكَّرُ إِلاَّ أُوْلُوا الاْلْبَابِ ) ، ويصحّ إثباتها أيضاً كما في قوله تعالى : ( إِلاَّ الَّذِي آمَنَتْ بِهِ بَنُوا إِسْرَائِيلَ ) .

هذا مضافاً إلى أنّ الضوابط الإملائيّة ـ كما يذكر ذلك أهلُ الفنّ ـ لم تقع مورداً لاتّفاق الجميع ، سيّما وأنّ قسماً منها مبنيٌّ على الاستحسان ، فيستحسن بعضهم ما لم يستحسنه غيره ، مع أنّ اللغة لا  تثبت بالاستحسان حتّى عند اللغويّين أنفسهم وبعدَ ذلك كلّه ، فمن غير الصحيح أبداً أنْ تُفرضَ تلك الضوابط الإملائيّة على رسم المصحف الشريف ، رغمَ عدم الاتّفاق عليها في حدِّ نفسها .