موقع مکتب سماحة آیة الله العظمی السید محمد صادق الحسینی الروحانی (دام ظله)
ان الحجاب هو ظاهرة قد فرضت على العراقيين عند الغزو الاسلامي العربي له :
استفتاء:

 ان الحجاب هو ظاهرة قد فرضت على العراقيين عند الغزو الاسلامي العربي له ، من حيث انه قد فرض قيوداً على العراقيات ( امهات الهيات البشرية ( غير متعارف عليها أو معروفة مسبقاً و حتى الحجاب الاسلامي المفروض حالياً على المسلمات ، لا يوجد نص إلهي أو قرآني مفروض على كل المسلمات ، انما فرض على نساء النبي ( بعد حادثة عمر الخطاب المشهورة، و توصية منه ). الحجاب كان مفروضاً قديما على الزانيات و ما قصة يهودا مع تامار( كنته ) إلّا دليل على المسألة . شخصياً أرفض الحجاب جملة و تفصيلاً لما فيه من حجب الجمال الإلهي و النعمة الإلهية الممنوحة للنساء ، وفي نفس الوقت الحجاب لا يمنع الرذيلة  مثلما التديّن و الصلاة لا يمنعان الفحشاء و المنكر !!! ارجوكم ساعدوني بأجابه قويّة لإقناع هذا الشخص الذي لا يؤيّد الحجاب على المرأة تمامّاً مع انه شيعي . 

 
جواب:

 بإسمه جلت أسمائه

الحجاب هو تشريع إلهي فرضته الشرائع السماوية ليعيش البشر في علاقاتهم الاجتماعية بصفتهم الانسانية التي يحکمها العقل لا بغرائزهم الحيوانية کما نظّمتها الشرائع ضمن قواعد و قوانين ليتماز فيها الانسان عن الحيوان، و کان فرض الحجاب على المرأة لکي يحجبها بصورتها الأنثوية الغرائزية عن عموم الناظرين الذين عليهم أن ينظروا اليها ويتعاملوا معها کإنسانة لها دورها الأساس في بناء المجتمعات بعيداً عن العزيزة الحيوانية أمّا دورها الأنثوي الغرائزي الذي يظهره سفورها فهو لشريکها الخاص و هو زوجها لکي لا تکون هدفاً للعيون الجائعة و النفوس الطامعة فيشيع الانحلال و الابتذال کما هو الحال في الحضارة الجديدة المزيّفة. و أمّا تشريع الحجاب فهو ثابت بالنص القرآني والسيرة القطعية عن النبي و الأئمة. و للموضوع أجابات کثيرة نکتفي بهذا المقدار.